كنتم خير أمه أخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر وتؤمنون بالله
أهـلاً ومرحباً بكم في موقـع / مصــريين في الخـــارج

وهم فرسان بلا حدود ، انت لست مسجل لدينا بالموقع
ويشرفنا ان تكون عضـــو جديــد وفعـال آمليـن من الله
ان يوفقـنا جميعا للخيــر والعـزة دائماً لمصــرنا الحبيبة
ولكل العــالم العربــي والاسلامــي .

كنتم خير أمه أخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر وتؤمنون بالله

 
الرئيسيةالبــوابـةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مبطلات ُ الصيام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
fares
أبو الفوارس
أبو الفوارس
avatar

ذكر
المساهمات 430
نقاطك بالموقع : 1237
الفروسية 24
تاريخ خروجك للدنيا : 16/07/1984
تاريخ التسجيل : 30/03/2010
ما قد انتهى من عمرك : 33

وطنك : أم الدنيا
مدينتك : أرض الكرم
العمل/الترفيه مساعدة الآخرين
هل حققت هدفك   ؟ ليس بعد
تعليق تحب أن تقوله يا طيري الطاير بلغ سلامي سلامي بحسرة بعدي وأيامي


مُساهمةموضوع: مبطلات ُ الصيام   السبت 20 أغسطس 2011, 6:06 am





نبدأُ
بأشدها وأكبرها إثماً وهو :



أولاً :
الجِماع :



فمتى جامع الصائمُ فى نهار رمضان بَطل
صومُه ووجب عليه القضاءُ والكفارة المغلطة وهى :



عتق رقبة مؤمنة. فإن لم يجد فصيام ُ
شهرين متتابعين لا يُفطر بينهما إلا لعذر شرعى ، كأيام العيدين ، أو لعذر حسى
كالمرض ، فإن أفطر لغير عذر ولو يوماً واحداً ألزمه أن يستأنف الصيام من جديد مرة
أخرى ليحصل التتابع.



فإن لم يستطع فإطعام ستين مسكيناً.


وأختلف الفقهاء فى حكم الكفارة هل هى على
الترتيب أم على التخيير والراجح أنها على الترتيب وهو ما
ذهب إليه الجمهور.


والدليل على ذلك ما رواه البخارى ومسلم
من حديث أبى هريرة




















قال : "بينما
نحن جلوس عند النبى


إذا جاءه رجل فقال : يارسول الله هلكت .!


وفى رواية فى الصحيح أيضاً قال : يارسول
الله احترقت !



فقال النبى : مالك ؟


فقال : وقعت على أمراتى وأنا صائم.


فقال رسول الله

: هل
تجد رقبة تعتقها ؟



قال : لا


قال : فهل تستطيع أن تصوم شهرين متتابعين
؟



قال : لا


قال : فهل تجد إطعام ستين مسكيناً ؟


قال : لا


قال : فمكث النبى

فبينما نحن على ذلك أتى النبى

بعرق (أى بمكتل) فيها
تمر.



فقال النبى : أين السائل . وفى راوية
عائشة أين المحترق آنفاً



فقال : أنا يا رسول الله.


قال : خذ هذا فتصدق به.


فقال
الرجل : على أفقر منى يا رسول الله ؟ ! فو الله ما بين لابيتها (أى المدينة)
أهل
بيت أفقر من أهل بيتى
فضحك
النبى حتى بدت أنيابه ثم قال : أطعمه أهلك"
([14])


واختلف
الفقهاء
أيضاً على ثلاثة أقوال فى حكم المرأة
التى يكرها زوجها على الجماع فى نهار رمضان.



والراحج والله اعلم أن عليها القضاء فقط
، دون الكفارة إذا أجبرها الزوج ، ولم يثبت دليل صحيح يلزمها بالكفارة.



ثانياً
: إنزال المنى باختياره بتقبيل أو لمس استمناء باليد أو غير ذلك :



لأن هذا كله من الشهوة التى لا يكون إلا
باجتنابها كما فى الحديث القدسى الذى رواه البخارى وفيه : "يدع طعامه وشرابه
وشهوته من أجلى"
([15])


* فمن
أنزل منياً بشهوة فى نهار رمضان بطل صومه ، ووجب عليه القضاء فقط إذ لم تثبت
الكفارة إلا فى الجماع فقط ، ولا حجة لمن قال بخلاف ذلك. والله أعلم.



* أما الإنزال بالاحتلام . فلا يبطل
الصوم لأن الاحتلام بغير اختيار من الصائم . فماذا نام الصائم فى نهار رمضان ثم
استيقظ ، فرأى أنه قد أحتلم، فليغتسل وليتم صومه وصيامه صحيح ولا شئ عليه.



* أما إن قبل الصائم زوجته أو باشرها
بدون إنزال فلا شى عليه ، وصيامه صحيح لما ورد فى الصحيحين من حديث عائشة رضى الله
عنها " أن النبى


كان يقبل وهو صائم ويباشر وهو صائم ولكنه
كان أملككم لإربه"
([16])


* ويبقى سؤال هام متعلق بهذا البحث وهو :
ما حكم من جامع زوجته فى الليل ثم نام ولم يغتسل حتى أذن الفجر الجواب أن صيامه
صحيح لما رواه البخارى ومسلم عن عائشة وأم سلمة رضى الله عنهما أن النبى كان يدركه
الفجر وهو جنب من أهله ثم يغتسل ويصوم "
([17]).





ثالثاً
: من مبطلات الصيام الأكل والشرب عمداً :






لقوله تعالى : ( وَكُلُوا وَاشْرَبُوا حَتَّى
يَتَبَيَّنَ لَكُمُ الْخَيْطُ الْأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطِ الْأَسْوَدِ مِنَ
الْفَجْرِ ثُمَّ أَتِمُّوا الصِّيَامَ إِلَى اللَّيْلِ
)([18])


أما من أكل أو شرب فى نهار رمضان ناسياً
فلا شئ عليه ، وصومه صحيح للحديث الذى رواه البخارى ومسلم من حديث أبى هريرة أن
النبى


قال "من نسى وهو صائم ، فأكل أو
شربَ فليتم صومَه ، فإنما أطعمه الله واسقاه"
([19])





رابعاً
: من مبطلات الصيام القــئُ عمداً :



وهو أن يتعمد الصائم إفراغ ما فى معدته
فإن فعل ذلك بطل صومه ويجب عليه القضاء ، أما من غلبه القئ بدون رغبةٍ
منه
ولا اختيار فلا شئ عليه وليتم صومه وصيامهُ صحيح. لما ورد فى الحديث الذى رواه
الترمذى وأبو داود وصححه الحاكم فى المستدرك وصححه أيضاً شيخ الإسلام ابن تيمية فى
كتابه "حقيقة الصيام" وفيه أنه
قال :"من
ذرعه القئ وهو صائم فليس عليه قضاه ومن استقاء فليقض" (
[20])





خامساً
: من مبطلات الصيام الحيـــضُ

والنفـــاس ُ للمرأة:



فمتى
رأت المرأة دم الحيض أو النفاس بطل صومها ، سواء كان فى أول اليوم ، أو فى آخره ،
ولو قبل الغروب بلحظات ، ويجب عليها بعد الطهر أن تقضى ما فاتها من أيامها.






لما ورد فى صحيح مسلم من حديث عائشة رضى
الله لما سئلت ما بال الحائض تقضى الصوم ولا تقضى الصلاة ؟ فقالت :"كان
يصـيبنا ذلك فنؤمر بقضاء الصوم ولا نؤمر بقضاء الصلاة" (
[21])


هذه هى اشهر المفطرات بإيجاز شديد.





رابعاً : من عناصر اللقاء رَخص الصيام
وآدابـهُ






هناك رخص عديدة أمتن الله بها على عباده
دفعاً للحرج ورفعاً للمشقة
ومنها :





1- جواز الفطر فى نهار رمضان للمريض وكذا
للمسافر الذى يشق عليه الصوم.



لقوله تعالى :

وَمَنْ كَانَ مَرِيضاً أَوْ عَلَى سَفَرٍ
فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلا يُرِيدُ



بِكُمُ الْعُسْر

([22])


2- ومنها جواز استخدام السواك فى كل وقت
للصائم ، قبل الزوال ، وبعد الزوال ، وهذا هو القول الصحيح إن شاء الله. واستدلال
بعض أهل العلم بعدم الجواز بعد الزوال بحديث على


مرفوعاً : "إذا صمتم
فاستاكوا بالغدة ولا تستاكوا بالعشئ" فهو حديث رواه البيهقى والدار قطنى وهو
حديث ضعيف جداً
([23])





فالسواك مشروع للصائم فى كل وقت وبخاصة
فى المواضع التى ورد النص بذكرها وهى ستة :






1- الصلاة.


2- وعند الوضوء.


3- وعند دخول المنزل.


4- وعند الاستيقاظ النوم.


5- وعند قراءة القرآن.


6- وعند تغير رائحة الفم.





3- ومن الرخص أيضاً المضمضةُ والاستنشاق
بدون مبالغة. خشية أن يصل
شئ من الماء إلى الحلق فيبَطُلُ صومه بذلك. للحديث الذى رواه
الترمذى والنسائي وأبو داود وأحمد من حديث لقيط بن صبرة أن النبى


،
قال له : «
وبالغ في المضمضة والاستنشاق إلا أن تكون صائماً» ([24]).





4- ومن الرخص أنه يجوز للمرأة أن تتذوق الطعام أثناء الطهى
بشرط ألا يصل إلى جوفها.






5- ومن الرخص أن يجوز للصائم أن يخفف عن
نفسه شدة الحر والعطش بالاغتسال والتبرد بالماء لماورد في الحديث الصحيح عن أبى
بكر بن عبد الرحمن عن بعض أصحاب النبى


قال : « رأيت النبى

يصبُ الماء على رأسه وهو
صائم من العطش أو من الحر»
([25]).





6- ومن الرخص أيضاً أنه يجوز للصائم إن
احتاج أن يضع الدواء في أذنه أو عينه، حتى ولو وجد طعمه في حلقه، لأن ذلك ليس بأكل
ولا شرب ولا بمعنى الأكل والشرب كما قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله تعالى.



وكذا يرخص للصائم إن كان مريضاً بالربو
أن يستخدم البخاخ في حال أزمة في النفس وليتم صومه،



وصيامُه صحيح لأن هذا البخاخ ليس أكلاً
ولا شرباً ولا هو بمعنى الأكلِ و الشرب أيضاً ولله الحمد والمنة.



أما آداب الصيام فمنها:


1- السحور لقوله

في الحديث الذى رواه
البخارى ومسلم: «تسحروا فإن في السحور بركة »
([26]).


ويتحقق السحور بقليل الطعام ولو بجرعة
ماء والمستحب تأخيره لما ورد فى الصحيحين من حديث أنس عن زيد بن ثابت


قال : تسحرنا مع رسول الله
، ثم قمنا إلى الصلاة.قلتُ (أى أنس) كم كان بين الأذان والسحور؟ قال: «قدر خمسين
آية»
[27].


2-ومنها تعجيلُ الفطر لحديث سهل بن سعد
في الصحيحين أن النبي


قال:« لا يزالُ الناسُ
بخير ما عَجّلوا الفطر»
([28]).


ومن السنة أن يكون على رطب فإن لم يجد
فعلى تمر فإن لم يجد فعلى الماء.



3-ومن آدابه الدعاء عند الإفطار فإن
الصائم لا ترد ومن أحسن ما ثبت عن النبي


ما رواه أبو داود من حديث
ابن عمر بسند حسن أنه


كان إذا أفطر يقول:«ذهب
الظمأ و ابتلت العروقُ وثبت الأجرُ إن شاء الله»
([29]).


4-ومن آداب الصيام الواجبة تركُ الغيبة
والنميمة وقول الزور فإذا صامت بطنك أيها الحبيب عن الطعام والشراب فلتصم جميعَُ
جوارحكِ عن جميع المعاصى والآثام.



أسال الله جل وعلا أن يجعلنى وإياكم ممن
يستمعون القول فيتبعون أحسن وأخيراً.. أخطاءٌ في الصيام.



لا ريب أن الصائمين من خير عباد الله
تعالى لكنْ هناك بعضُ الأخطاء يقع فيها أيضاً بعضُ الصائمين ومنها:



1-أن منهم من يقبل على العبادة في أول
رمضان إقبالاً طيباً فيحافظ على الصلاة مع الجماعة، ويحرص على قراءة القرآن،
وإكثار الذكر، والاستغفار، ويحرص على صلاة التروايح ، فإذا انقضت الأيام الأولى،
تكاسل، وانشغل، ولا حول ولا قوة إلا بالله، فتذكر أيها الحبيب قول النبي


:«أحبُ
الأعمال إلى الله أدومُها وإن قل »
([30]).واذكر قوله: «إنما الأعمال بالخواتيم» ([31]).


2-ومن الأخطاء الكبيرة التى يقع فيها بعض
الصائمين القسوة والفظاطة والغلطة، وسوءُ التعامل مع الموظفين أو الآخرين، بحجة
أنهم صائمون.وهل الصوم يأمرك بالتصرفات المتشنجة؟ أو يحثك على استعمال الألفاظ
النابية، أو يحضك على القسوة والفظاظة والغلطة، هيهات. . هيات. إن الصوم مدرسةٌ
للتربية على كل فضيلة وخلق.



واذكر دوماً وصية النبي

في الصحيحين:«والصيام جنة فإذا كان يومُ
صوم أحدكم فلا يرفث ولا يصخب فإن شاتمه أحد أو قاتله فليقل إني صائم.. إنى صائم »
([32]).


3-ومن الأخطاء التى يقع فيها بعضُ الصائمين أيضا أنهم يتخذون
رمضان فرصة للنوم والكسل والخمول، فترى أحدهم ينام النهار كله وقد
يضع
الصلاة والعياذ بالله ثم يسهر الليل . وقد يحتج أحدهم بحديث ( نوم الصائم عبادة )
وهو حديث ضعيف
([33]).


4-ومن الأخطاء الكبيرة التوسعُ الملفت في المآكل والمشارب
والتخلص من الكميات الكبيرة الفائضة بإلقائها في سلسلة المهملات وهذا إسراف محرم
وهذا بلا شك يناقض الحكمة من مشروعية الصيام أصلاً.



ورحم الله من قال : « إنكم تأكلون الأرطال، وتشربون الأسطال،
وتنامون الليل ولو طال، وتزعمون أنكم أبطال؟!».



فالمقصود الاعتدالُ و إلا فنحن لا نحرّمُ طيبات ما أحل اللهُ
لعباده.



نسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يتقبل الله منا صيامنا
وقيامنا وصلاتنا وزكاتنا إنه ولى ذلك ومولاه...



لا تحرمونا احبتنا من مشاركتكم موضوعنا وابداء رأيكم ونتقبل نقدكم لنتعاون جميعاً على الخ️ير






فقط نسألكم احبتي الدعاء لي ولوالدي والمسلمين مع تحيات أسرة️ موقــــع فرســــان بـلا حـــدود
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://egyptiansabroad.ahlamontada.com
 
مبطلات ُ الصيام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
كنتم خير أمه أخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر وتؤمنون بالله :: القـسم الإسلامـي-
انتقل الى: